New Star Marsafa

New Star Marsafa


 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلبحـثدخول

شاطر | 
 

 "هى وهو"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الذكاء الخارق
عضوة نشيطه
 عضوة نشيطه
avatar

عدد الرسائل : 138
العمر : 27
Personalized field :
وســـــــام :
وســـــام جديد :
تاريخ التسجيل : 17/07/2008

مُساهمةموضوع: "هى وهو"   الإثنين 03 نوفمبر 2008, 17:40


هو وهى


هل هما اثنان؟؟ أم أنهما جسدين بروح واحدة...
هل هما عدوان؟؟ أم أن المحبة خلقت لأجلهما...
هو الرجل..وهى المرأة..بنيان هذا المجتمع وأساس الحياة رجل وامرأة.

منذ بدأ الخليقة..منذ أن خُلق آدم عليه السلام ثم خُلقت حواء منه ولأجله.
نعم فهى جزء منه..لقد خُلقت من ضلع بجانب قلبه
لم تُخلق من رأسه حتى لاتتعالى عليه...ولم تُخلق من قدمه لكى لايهينها أو يحتقرها.
بل خُلقت من تحت ذراعه الأيسر من جانب قلبه لكى تكون تحت جناحه.
لكى تشعر بجانبه بالأمان والراحة والاستقرار بل لكى تشعر بالحب والحنان.

فأساس المرأة رجل.

ثم بعد ذلك أصبحت المرأة هى التى تلد الرجل..أصبح هو جزءاً منها.
أصبحت أمه وأخته وابنته وزوجته وحبيبته.

هو وهى كياناً واحدا لايمكن أن يتجزأ...فعليه يقوم الحب ومن ثم الزواج ثم الأسرة وبناء المجتمع والأمة وتنشئة الأجيال.
هو وهى لايمكن أن يكون بينهما عداء.
فنرى من يتزوج أو من تتزوج يفهمان أن بينهما صراع قائم لايوجد له نهاية.
يفهمان أن كلاً منهما يجب أن يتخذ الحذر من الآخر.
هو يُسقط عليها الأخطاء وهى تُسرع بالقاء اللوم...وتتعلم فن العتاب.

ذلك الفن الذى لايصبح مع الزوجة فناً بل تتفنن هى فيه.
وبدلاً من أن يكون العتاب دليلاً على الحب تجعله هى من أقسى ماينطق اللسان.
بدلاً من أن تكون واحة الدفء والحنان..
تصبح جمراً متوهجاً يشتعل كلما نفثنا فيه من الهواء..بل كلما وجهنا له تلك الكلمات
التى تزعجها من زوجها..لا تقبل بأن يُلقى عليها اللوم
ولكن تسمح لنفسها بأن تنال من كرامته ولو بدون قصد.

دائما نجد فى حقيبتها دفتراً لايحوى سوى أربع تعبيرات..
(لماذا لم تفعل)،(أنا أريد)،(يجب أن تفعل)
وعندما لايستجب لتلك الكلمات يأتى التعبير الرابع
(لقد أخطأت فى حقى،أنت لاتعرف واجباتك)

ونسيت هى لماذا تفعل؟؟ وكيف تفعل؟؟ وماذا يريد هو؟؟ وماذا فعلت لارضاءه؟؟
وهل علمت واجباتها حتى تطالب بالحقوق!!

وعندما لاتستطيع أن تقف ضد الرياح..نجد النظرات الحانية والابتسامة الخلابة والكلمات المعسولة التى تزين بها وجهها ولسانها..أو بدلاً من هذا تهبط دموعها..
تلك الدموع التى يطلقون عليها دموع التماسيح والتى تستعطف بها من أمامها وخصوصا زوجها.

قبل الزواج يتكلم وهى تسمعه،وفى بداية الزواج تتكلم وهو يسمعها
وبعد الزواج يتكلمان سوياً ويسمعهما من حولهما من البشر.

وبعد كلمات الحب والهيام وبعد سنوات العشق والغرام وبعد أن حقق كلاً منهما مطلبه وغايته.
تذهب السعادة ويذهب الحب ويحل محلهما صراعاً طويلاً من الخلافات التى لاتنتهى.

ليس هى فقط بل هو أيضاً...
يريد أن يكون الرجل ولا أقصد المعنى الحرفى للكلمة ولكن أقصد معناها عند الرجال
فكلمة رجل تعنى بالنسبة له الغضب والشراسة والأمر والنهى تعنى الأهانة لها والانتقاص من قدرها بلا مبرر ودون سبب..
تعنى خضوع المرأة له دون تفكير واتباعها لأوامره ونواهيه دون وعى أو ادراك
فدائماً هى ناقصة العقل والدين وهو الرجل صاحب العقل والدين
الذى لايعلم من كلام الله عز وجل غير تلك الآية القائلة:-
قال تعالى:"الرجال قوامون على النساء".
لايكمل الآية ليفهم المعنى فهو فقط يريد هذه لكى يعطى لنفسه حق السيطرة والتملك.
لايعلم ان الله سبحانه وتعالى قال:"الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما انفقوا من أموالهم"..صدق الله العظيم.

كمثل الآية القائلة:بسم الله الرحمن الرحيم
"فانكحوا ماطاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع"..
ويقف عند هذا ولايُكمل لأنه يريد أن ينكح ماطاب له من النساء.
لايعلم هو:"فان خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ماملكت أيمانكم وذلك أدنى ألا تعولوا"
صدق الله العظيم

هو وهى لايعلمان عن نبى الخلق عليه الصلاة والسلام الا تعدد زوجاته
لايعلم هو كيف كان سيد الخلق يعامل زوجاته..ولاتعلم هى كيف كانت زوجاته يعاملونه.

وهكذا ننظر لأوامر الله وسنة نبى الله من منظورنا الخاص.
كلاً يريد تشكيل المنهج بما يتناسب مع هواه وأغراضه.
كلاً يريد أن يرى العالم كما يشاء ويعيش كيف شاء.

وبعد كل هذا نرى أنه أخطأ وهى أخطأت...ليتهما يعلمان أن الحياة مشاركة بين اثنين
الحب ثالثهما..
فالأحترام والثقة والصراحة معانى يجب أن تجمع بينهما وتشكل حياتهما.
فكل من أخطأ يعترف بخطأه متواضعاً فخوراً بأنه يعنيه غضب الآخر.

تسترضيه وتستعتبه ليس لأنها أضعف منه أو لأنه الرجل..بل لأنه زوجها وحبيبها.
فماأجمل تلك المرأة!!!
التى تعلم أنها الأم والزوجة والأخت والصديقة وأحياناً الأب اذا لزم الأمر
فهى ليست حبيبته فقط بل هى له كل هذا.
فعاطفة واحدة من عواطف المرأة لايعادلها كل عقل الرجل.
تُرى كيف ستكون الحياة اذا وُجدت تلك الزوجة؟؟؟

يسترضيها ويستعتبها ليس لفقدانه رجولته أو ضعف شخصيته
ولكن لأنها المرأة القوية فى ضعفها الحنونه فى قلبها العظيمة فى عطائها وحبها.
فأن أحبتك المرأة أعطتك الدنيا وأن كرهتك أحرقت بك الدنيا..
فلتحبها لأنها زوجتك وحبيبتك.
فقوة الرجل تكمن فى سعة عقله وحكمة تفكيره وطيبة قلبه وحنانه
قوة الرجل تكمن فى ضعفه أمام المرأة
فماأقوى هذا الرجل الذى تهبط دموعه لأجل امرأة..
فماأجمل وأقوى هذا الحب!!!

إذا تذكرا نبى الله عليه أفضل الصلاة والسلام وكيف كان يعامل زوجاته
إذا اقتديا به واتبعا أوامره فى شتى أمور الحياة بل وفى حياته الأسرية خاصة
لأن نجاح هذه العلاقة يعنى نجاح كل العلاقات الانسانية فى حياة البشر
يعنى بناء بيت يقوم على أساس راسخ وثابت لايهدمه شىء ولا يقوى على تدميره أى شىء..
إن أفضل الشياطين عند ابليس اللعين ذلك الشيطان الذى ينجح فى الايقاع بين الزوج والزوجة....لأنه نجح فى تدمير أمة بأكملها..

تُرى هل سيجمع بينهما الحب دائماً؟؟
أم سيفرق بينهما الشيطان الذى يكافئه ابليس ويعظم شأنه لأنه تغلب عليهما؟؟
هل سيذكرا كلام الله عز وجل:"وجعلنا بينكم مودة ورحمة"؟؟
هل سيقتديا برسول الله فى علاقاته ومعاملاته؟
هل سينظرون الى النبى الزوج والأب والجد والحبيب والصديق؟؟

ليعلم هو وتعلم هى أنه:-

إذا كانت المودة انثى.....فالحب والحنان ذكر.
وإذا كانت السعادة انثى...فالفـــــــــرح ذكر.
وإذا كانت الطيبة والرقة انثى.....فالوفاء والأخلاص ذكر.
وإذا كانت العاطفة انثى.......فالقــــــــلب ذكـــــــــــــــر.
وإذا كانت الفراسة انثى......فالعقل والفكر ذكـــــــــر.

ومادامت الحياة قائمة.............فسيبقى هو وستبقى هى..

وسيبقى الصراع قائم.....!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://WWW.marsafa.yoo7.com
الذكاء الخارق
عضوة نشيطه
 عضوة نشيطه
avatar

عدد الرسائل : 138
العمر : 27
Personalized field :
وســـــــام :
وســـــام جديد :
تاريخ التسجيل : 17/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: "هى وهو"   الإثنين 03 نوفمبر 2008, 17:44

أنتظر رأى حضراتكو فى هذا الموضوع الطويل
وارجو قراءة الموضوع للاخر
معلشـــــــــــــــــــى
تحياتى للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://WWW.marsafa.yoo7.com
 
"هى وهو"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» هيا الحوطى في" بنات وبس "
» كيفية اختيار الزوج " الرجل "واختيار الزوجة للرجل
» محاكمة "سقراط" ووفاته
» "الدهر "في شعر الشعراء.
» {..مفهوم "القلق" علمياً..}

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
New Star Marsafa :: المنتديات الادبية والرومانسية :: خواطر واشعار ... ابداع خاص-
انتقل الى: